الأربعاء , أكتوبر 21 2020 رئيس التحرير: أسامة الرنتيسي

في ذكرى استشهاد ماجد ابو شرار مسيرة الدم والخبز المر

نزيه ابو نضال –

الأول نيوز – كان مشرقا وباسما كطلة الصبح فوق روابي دورا. وكان دافئا وحنونا مثل خبز الفقراء يخرج من طوابين القرى في الشتاءات الباردة. وكان جميلا وفتيا مثل فارس تتفتح عنه زهرة الاسطورة. وكان واثقا وراسخا مثل جذور السنديان في ارض فلسطين…. وفجأة تقدمت الوجوه القبيحة واغتالت الفتى الفلسطيني الجميل وفجرت جسده الفتي النابض بالاشواق، فتطاير الجسد نجوما ترصع سماء فلسطين وترسم سهما عظيما يؤشر الى درب الوطن.
كان ماجد ابو شرار  أحد اصدقاء عمري الحميمين في الثورة وفي الحياة منذ العام 69 ومعسكر 99 ومرورا بالاعلام وجريدة فتح في عمان وفي التفويض السياسي في لبنان الى جانب علاقة شخصية وعائلية لا تزال مستمرة حتى الآن مع ابنائه سماء وسلام ودالية. وكان ماجد هو الذي طلب زوجتي من ابيها ضاحكا: نريد اخذ نينا لنريحها من درج بيتكم المتعب الى بيت فيه اسانسير. وكان اشبيني في الاكليل صديقي الراحل الكبير ناجي علوش.
وكانت المخابرات الإسرائيلية قد اغتالت ماجد أبو شرار في 9-10-1981 بقنبلة وضعت تحت سريره في أحد فنادق روما حيث كان يشارك في مؤتمر عالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، ونقل جثمانه إلى بيروت حيث دفن في مقبرة الشهداء فيها.

الصور: في وداع الشهداء عشية مغدرتنا بيروت 1982: نزيه ابو نضال، ابو موسى، ابو ماهر اليماني، سعد صايل وعدد من قادة الثورةالفلسطينية
حفل تأبين الشهيد ماجد أبو شرار في روما برئاسة المطران كبوجي وبجانبه الشهيد حنا مقبل ويحيي يخلف ونزيه ابو نضال.
في ليلة عرس ماجد وانعام ومعهما نزيه ابو نضال ونينا جدع

عن الأول نيوز

الأول نيوز

شاهد أيضاً

الموت يغيب القائد الفلسطيني عادل ابو الهيجاء

الأول نيوز – غيب الموت وفيروس كورونا المناضل الفلسطيني الكبير رئيس بلدة طمرة في فلسطين …