الأربعاء , أبريل 14 2021 رئيس التحرير: أسامة الرنتيسي

الكاجو.. ثمرة سامّة ولكن فوائدها لا تحصى!

الاول نيوز  – شجرة الكاجو هي شجرة كبيرة ودائمة الخضرة من أصل برازيلي يكثر نموها في شمال شرق البرازيل وتنمو مرة واحدة في السنة.

ينبت في أسفل فاكهة الشجرة جوزة الكاجو، التي تمر بفترة التنشيف والتحميص وتستهلك في المكسرات أو في المأكولات.

ومن العجيب أن هذه الثمرة سامة في أساسها ولا تستهلك إلا بعد معالجة دقيقة بواسطة مناخل وآلات تقشير وتحميص، ويستخرج منها زيوت تستعمل في المكابح الخاصة بالسيارات والعربات.

فوائد الكاجو: 1-      تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية، وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والجلطات والسكتات الدماغية.

2-      الحفاظ على صحة اللثة والأسنان ضد الالتهابات البكتيرية، إضافة إلى أن محتواه من الفسفور قد يكون له دور في بناء والحفاظ على ميناء الأسنان.

3-      قد يساعد في خسارة الوزن والحفاظ عليه على المدى الطويل إذا تم تناوله ضمن نظام غذائي صحي محسوب السعرات الحرارية.

4-      له دور في زيادة معدل عمليات الأيض، وزيادة الإحساس بامتلاء المعدة والشبع لفترة أطول.

5-      الحفاظ على مستويات السكر في الدم خاصةً لمرضى السكري.

6-      الحفاظ على صحة العظام، والوقاية من أمراض الهشاشة وترقق العظام.

7-      تقليل فرصة الإصابة بحصى المرارة، وبالتالي تقليل الحاجة لعملية إزالة المرارة على المدى الطويل.

8-      زيادة مرونة الأوعية الدموية والعظام والمفاصل، ويدخل في عمليات إنتاج الطاقة في الجسم.

9-      تقوية مناعة الجسم، وإتمام عمل العديد من الإنزيمات في الجسم.

10-  الوقاية من السرطانات.

11-  مصدر للبروتين والأحماض الأمينية المهمة جدًا لنمو الجنين.

12-  مصدر رائع للدهون الصحية والتي تعد أحماضًا دهنية هامة لتطور الجنين، خاصة تطور الأعصاب والدماغ.

13-  مصدر للألياف الغذائية التي تساعد في وقاية الحامل من مشكلات الهضم والتلبكات المعوية، خاصةً الإمساك.

14-  مصدر غني بالحديد والنحاس، وبالتالي له دور في إنتاج الهيموغلوبين والوقاية من فقر الدم (Anemia).

15-  مصدر لمضادات الأكسدة التي تعمل على تقوية المناعة، والوقاية من الأمراض، والمحافظة على صحة الجنين.

16-  زيادة القوة والرغبة الجنسية.

17-  تعزيز القدرة الجنسية، وتطور الأعضاء التناسلية، والمحافظة على وظيفة غدة البروستات، وإنتاج الهرمونات.

عن Alaa

Avatar

شاهد أيضاً

متى وأين نكون أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا؟

الأول نيوز  – يواصل فيروس كورونا انتشاره حول العالم بسلالته الأصلية المعروفة بـ»كوفيد 19» وسلالاته …